• 2021-10-27
logo
Blog single photo

"باطرونا المغرب" في الغرفة البرلمانية الثانية .. "أسماء تقليدية" ووجوه جديدة

ثمانية أسماء تنضم بها “مقاولات المغرب” إلى التشكيلة الجديدة لمجلس المستشارين؛ فبعد ضمان حضور “أسماء تقليدية” يتقدمها عبد الإله حفظي ونايلة التازي وعبد الكريم المهدي، نجح خمسة مستشارين آخرين عن الاتحاد العام لمقاولات.

ويتعلق الأمر، وفق نتائج الاقتراع غير المباشر ليوم 5 أكتوبر الجاري، برضا الحنيني ويوسف علوي وسيدي الطيبي موساوي ومحمد الصغير ومحمد عموري.

وتمكن عبد الإله حفظي، الرئيس السابق لفريق الاتحاد العام لمقاولات المغرب بمجلس المستشارين، من ضمان مقعده، وهو من الأطر المشتغلة في مجال النقل واللوجستيك رئيس جامعة هذا القطاع في الاتحاد العام.

وحصل حفظي على الإجازة في العلوم السياسية ودكتوراه الدولة في العلوم الإدارية، وتولى رئاسة الاتحاد الإفريقي للنقل واللوجستيك، وأصدر مؤلفات تعنى بموضوع النقل واللوجستيك.

وإلى جانب حفظي، تأتي نايلة التازي، نائبة رئيس مجلس المستشارين السابق حكيم بنشماش الفاعلة الثقافية مديرة مهرجان كناوة بمدينة الصويرة.

وتتولى التازي رئاسة اللجنة الخاصة لفيدرالية الصناعات الثقافية والإبداعية داخل الاتحاد العام لمقاولات المغرب، وتعد اسما مساهما في عديد من المهرجانات الثقافية.

وتمكن أيضا المستشار السابق عبد الكريم مهدي، عضو المجلس الإداري للاتحاد العام لمقاولات المغرب، من ضمان مقعده.

وإلى جانب هذه الأسماء الثلاثة، دخل مجلس المستشارين أيضا رضا لحنيني للمرة الأولى، ويعمل خبيرا محاسباتيا رئيس لجنة الابتكار والتطوير الصناعي في الاتحاد العام لمقاولات المغرب.

وتضم تشكيلة الاتحاد العام لمقاولات المغرب بالغرفة الثانية كذلك، يوسف علوي، رئيس الفيدرالية المهنية للدواجن، والطيبي موساوي ومحمد الصغير، رجلي الأعمال من جهتي الداخلة وادي الذهب والعيون الساقية الحمراء، (قطاعات السياحة والصيد البحري والطاقة).

يضاف إلى هؤلاء محمد عموري، رئيس هيئة الخبراء المحاسبين في المغرب رئيس الفيدرالية البيمهنية للفواكه الحمراء رئيس الكونفدرالية المغربية للفلاحة والتنمية والقروية.

التعليقات

اترك تعليق

Top