• 2022-10-05
logo
Blog single photo

ما الوقت المناسب لإدخال الطعام للطفل الرضيع؟

إدخال الطعام الصلب للرضع أمر يشغل بال الأمهات، ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية فإن لبن الأم يكفي لتغذية الطفل في الستة شهور الأولى دون الحاجة لإدخال أي عناصر أخرى، لأنه يوفر السعرات الحرارية والتغذية التي يحتاجها الطفل لكن ما الموعد المناسب لاستقبال طفلك للطعام؟

يشير قسم الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال إلى أن الطفل يصبح جاهزًا لاستقبال الطعام الصلب بعد اتمامه الأربعة أو الستة أشهر وفق عدة علامات معينة.

متى يكون الطفل جاهزًا لاستقبال الطعام الصلب؟

كل طفل يختلف عن غيره في الوقت المناسب لإدخال الطعام فقط بعض العلامات يمكنها أن تخبرك أن صغيرك مستعد لإدخال الطعام الصلب .

السيطرة على الرأس

إذا كان الطفل يستطيع أن يتحكم في حركة رأسه ويعرف كيفية التحكم في التوازن الطبيعي لها، فيعتبر ذلك علامة على استعداده لتناول الأطعمة الصلبة.

زيادة الوزن

إذا تضاعف وزن طفلك عن معدل الولادة، فذلك المؤشر يخبرك أنه على استعداد لاستقبال طعام صلب بجانب الرضاعة الطبيعية.

اهتمامه بالطعام

قد يبدى الطفل فضول واهتمام بالطعام، يبحث عنه ويحاول تذوقه، ويعتبر ذلك علامة جيدة على ترحيبه باستقبال الطعام.

تطور في النمو

يتطور فم ولسان الطفل تزامنًا مع جهازه الهضمي، قبل البدء في تناول الطعام الصلب يجب أن يكون قادرًا على نقل الطعام إلى مؤخرة الفم وابتلاعه، بدلًا من استخدام لسانه لدفع الطعام من فمه، ويمكنك اختبار ذلك عن طريق إعطائه ملعقة واحدة ومتابعة إذا كان يمكنه ابتلاعها، أم تسقط بمجرد إدخالها في الفم.

نصائح عند إدخال الطعام الصلب

عند بلوغ الرضيع الستة أشهر الأولى تبدأ احتياجاته من الطاقة والعناصر المغذية تتجاوز ما يوفره لبن الأم، وفقًا لتقرير لمنظمة الصحة العالمية، والذي يشير إلى أهمية توفير الأغذية التكميلية لتلبية احتياجات الطفل ذلك العمر، وقد يتعثر نمو الطفل إذا لم يعط أغذية تكميلية في عمر الستة أشهر، أو إذا أعطيت له التغذية بشكل غير مناسب، وقدمت المنظمة نصائح من أجل تغذية مناسبة للطفل في عمر الستة أشهر والتي تحددت في التالي:

- الاستمرار في توفير الرضاعة الطبيعية حتى عمر العامين.

- عدم إجبار الطفل على تناول الطعام.

- إدخال الطعام بصورة تدريجية

- توفير من 2 إلى 3 وجبات في اليوم للرضع في عمر من 6 إلى 4 أشهر.

- توفير من 3 إلى 4 وجبات في اليوم للرضع من عمر 9 إلى 23 شهر.

- إدخال السوائل والاعتماد عليها كعنصر من عناصر التغذية.

- الإهتمام بنظافة الأدوات المقدم فيها الطعام، وكذلك نظافة الأطعمة نفسها.

# المغربي # أخبار_المغربي #almaghriby

التعليقات

اترك تعليق

Top